بيان صادر عن شركة توزيع كهرباء محافظات غزة بخصوص ازدياد الحوادث المؤسفة نتيجة التعدي على شبكة الكهرباء والعبث بمكوناتها

لقد لوحظ في الآونة الأخيرة ازدياد في حالات الإصابة بالصعقات الكهربائية والتي للأسف أدى بعضها إلى حدوث حالات وفاة، وذلك نتيجة التعدي على شبكة الكهرباء والعبث بمكوناتها المختلفة من قبل بعض الأشخاص، وقد حذرت الشركة سابقاً من خطورة تلك التصرفات غير المسئولة التي تعرض أصحابها والمواطنين وكذلك الفنيين العاملين على الشبكة لخطر الاصابة أو الموت في بعض الحالات، كان آخرها يوم أمس، حيث تعرض أحد المواطنين لصعقة كهربائية أدت إلى وفاته، وقد تلقى قسم صيانة الشركة في شمال قطاع غزة أمس الأحد إشارة بإصابة أحد المواطنين بصعقة كهربائية أثناء صعوده على شبكة الكهرباء في منطقة شارع النصر مقابل محطة الحلو للبترول.
وقد توجه الطاقم الفني المناوب إلى مكان الحدث وقام بفصل التيار الكهربائي على الفور وقد تبين بأن المصاب شاب في مقتبل العمر، وبعد تفقد الطاقم الفني لمكان الحدث تبين بأن الشاب قام بتسلق العمود الحديدي بهدف (ربط خط قلاب غير شرعي) ما أدى لتعرضه لصعقه كهربائية قوية أدت لإصابته اصابة خطيرة أدت لوفاته.
والشركة إذ تأسف شديد الأسف لتلك الحوادث وضحاياها، فإنها تعيد التأكيد على خطورة مثل هذه التجاوزات والتعديات التي يمارسها البعض على شبكات الكهرباء وعلى حياة مرتكبيها وحياة الآخرين كما تؤثر وبشكل مباشر على كفاءة شبكات الكهرباء وبرامج التوزيع المطبقة في ظل أزمة الكهرباء التي يمر بها قطاع غزة.

وأمام التكرار المؤسف لهذه الحوادث فإن الشركة تهيب بالجمهور الكريم مساعدتها ومساندة جهودها في التصدي لتلك الظواهر والتعديات والإبلاغ عن أي تعديات عبر الرقم الوطني 133 ،كما وتهيب الشركة بالجهات الشرطية والقضائية المختصة بالتعاطي مع شكاوى الشركة المقدمة بهذا الخصوص بحزم وتفعيل النصوص القانونية الواضحة والخاصة بمعالجة هذه الظاهرة وردع مرتكبيها حفاظاً على حياة المواطنين وفي مقدمتهم حياة من يقومون بهذه الأعمال غير القانونية .
شركة توزيع كهرباء محافظات غزة
3/9/2018